بنات ليبيا

اكبر تجمع بنات ليبيا
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 "" انت وحدك سر وجودي ... وانا من غيرك اضيع ""

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
بنت المشايخ
عضو شادها نت من الصبح
عضو شادها نت من الصبح


انثى عدد الرسائل : 9
العمر : 26
تاريخ التسجيل : 25/07/2009

مُساهمةموضوع: "" انت وحدك سر وجودي ... وانا من غيرك اضيع ""   السبت يوليو 25, 2009 5:51 am


السلام عليكم


قصتي ربما سأجعلها طريقا لتقديم نظرتي وفلسفتي لحياتي وحياة من حولي
لا شك ان لكل منا حياته وانها تطرح مواقفها امام عينيه
, فيصدم حيانا مما رأى منها , ويفرح احيانا لدرجة البكاء , ويحزن لدرجة البكاء
ربما من هذا المنطق البسيط نستطيع فهم مدى تقلب وغرابة وجمال الحياة
اردت في هذه القصة ان اكون صادقة الى اقصى حد , لذا ستكون اغلب مواقف القصة ان لم تكن جميعها حقيقية
ربما سأضيف اليها او انقص ولكن جوهرها سيكون من حياتي وحياة كل من يقرأها
في الحياة نقابل اشخاص ربما من كافة الاماكن والعائلات فنرى ونتعلم ونكتشف مدى الفروق
بدأ من التفكير وحتى طريقة اللبس
أكثر ماسيحكم قصتي هو الروابط الاجتماعية ومدى تعلق افراد العائلة ببعض في جميع المواقف
وربما بعض المشاكل التي تؤدي احيانا الى المقاطعات لسنوات بين ذوي الرحم
وان يكبر الابناء على فكرة البعد عن اقربائهم فيكون صعب التعامل معهم فيما بعد
ربما تغير الناس مع مرور الزمن او بسبب تغير حياتهم جذريا او بسبب دخول افراد جدد اليها
والاعجب ان جميع اطراف وشخصيات الرواية رغم كل عيوبهم الا انهم لا ينسون الاصول طرفة عين
سنرى في ارجاء القصة وخلال رحلتها , ان شخصياتها هم أناس نراهم في حياتنا كل يوم اي ان لهم مزايا وعيوب ككل البشر
ولكن الفرق اذا تغلبت المزايا على العيوب او العكس !!!
ستكون قصتنا باللهجة الليبية
أعلم انه سيكون صعب في البداية رغم عدم الاختلاف الكبير الا انني جاهزة لاي سؤال
واتمنى ان اسمع انتقاداتكم ومساعداتكم ربما حتى في تغيير مجرى احداث القصة

بنت المشايخ


><><><><><><><><><><><><><><><><><><><><><><><><><

الشخصيات :

الجدة ( الحن ) فاطمة : عجوز صلبة بكل معنى الكلمة , والاكيد ان كل هالصلابة بسبب الحياة اللي مرت بيها يعني توفى زوجها
وكان عمرها بس 35 سنة !! رغم ان هالشي اثر عليها واجد في البداية بس مع الايام اعتمدت على نفسها وضناها ( اولادها ) , تحب ضناها اكثر حاجة في حياتها
وهم وعويلهم ( اولادهم ) ايمثلوا كل حاجة بالنسبة لها واحلى شعور لما يلتموا كلهم عندها

عائلة عبدالله:

الاب عبدالله :عمره 53 سنة هو اكبر اخ في عيت ( عائلة ) منصور (اب عبدالله وهو مرحوم من مدة من وهم صغار ) فهو
كان وخوته اللي اصغر منه ماسكين كل شيء في حوشهم وطبعا كان الحمل احيانا اكبر منهم بس اللي ساعدهم ان تربية زمان وكأن هلهم مربيينهم للشدائد

زوجة عبدالله ( فايزة ) : عمرها 44 مافيش زوجة متأقلمة مع حياة هل دارها ( هل زوجها ) زيها , يعني عايشة معاهم من لما كان عمرها تقريبا 15 سنة
مرأة بشوشة بكل معنى الكلمة ومااتحمل شي في عويلها ولا احفادها

منصور : الاخ الاكبر في عويل عبدالله , عمره 28 سنة شاب بشوش يعني اغلب الاوقات الضحكة على وجه , واسلوبة في الكلام مضحك جدا
ولانه كبير في السن يعني اقرب لاعمامه كل الاحفاد يعتبروا فيه عمهم
وعلى الرغم انه اقرب عرس في العائله عرسه الا انه مازال هبل ويتصرف تصرفات اطفال لكن لما يتعقد انسوا
ماحد ايجي شوره , وياويل اللي يجي قدامه من عويل خاصة الذكور

خالد : عمره 24 سنة تقريبا شاب على عكس منصور خوه يعني كمل قرايته ( دراسته ) في الاقتصاد وفي الوقت الحالي يشتغل وشخصيته حلوه بكل

امل : عمرها 20 سنة بنت على الرغم من بصارتها ( مزحها ) الا انه لها شخصية هادية وفيها انوثة واجد
بس لا يخلوا طبعها من شعار عائلتهم اللي هو الهبال

اشرف : عمره 15 سنة عيل بمعنى الكلمة يعني عايش حياته هو و عماد حياتهم بالطول والعرض يعني سيارة و24 ساعة برى الحوش والوكال في المطاعم
واي نكتة جديدة او مقلب في المدينة تلقاه في جيوبهم ( انهنيهم الصراحة على عيشتهم )



عائلة فرج

فرج : انسان طيب جدا ومرح يعني حتى عيال خوته يبصروا معاه وعادي يعني ماحد يخاف من التعامل معاه
بالعكس , اكثر ما يمكن وصف شخصيته بيه هو انه عملي
يحب اي شي فيه شغل يدين , والبيع والشراء يعني عقله عقل تاجر

امنة : ولية ( مرأة ) هادية وفي حالها , يعني لا يقال عنها هبلة بالعكس تفهم في الاصول وجدا بس عمرها ماحكت على انسان او سببت مشاكل
الا اذا تعلق الامر بعويلها اتحسها انسانة ثانية , وحتى شخصيتها مع عويلها حازمة اكثر ممكن من حبها لهم

مريم : عمرها 27 سنة تزوجت من سنتين تقريبا وعندها عيل اسمه مالك عمره 8 شهور , على انها تزوجت بس مازالت نفس طبعها
اللي لها طبع شباب للاسف مش بنات

يوسف : عمره 25 سنة متخرج من الهندسة انسان مثقف بكل ( جدا ) وهالشي واضح جدا من اسلوبة وطريقة كلامه
وسبحان الله عنده شخصية قوية وقيادية بشكل غير طبيعي ويحب شغله

عماد : 18 سنة

رتاج : 16 سنة




عائلة صالح

صالح ( الاب ) : عمره 53 سنة كنز من الثقافة في اغلب التخصصات بس الادبي اكثر لانه تخصصه تقريبا لما تشوفه اول مرة تقول انه شخص صعب
وسبحان الله له هيبه يعني كل بنات العيله يحسن بالرهبه منه احيانا
الا بعض الاحيان , لكن هو في الحقيقه انسان له اسلوب ساخر في السرد خصوصا القصص المضحكة

زكية ( الام ) : ولية مش حنقول عكس زوجها يعني طبعها مرح نفسه بس اللي ميزها شخصيتها ال اممممممم لنقل مريحة يعني لما تشوفها اتريح لها وااااجد

ناصر : 28 سنة كان يقرا برا ليبيا وله مدة راد للبلاد , صاحب منصور من الطفولة ( وطبعا له قصة هي اللي خلاته يسافر ) وحتعرفوها عن قريب ان شاء الله

فاطمة : عمرها 24 سنة متخرجة من الاحياء وهي خطيبة منصور وعرسهم على الابواب واكيد انها صاحبة مريم وهن عاد يقال عاقلات العائلة الكريمة

ندى : 22 سنة هادية جدا وعاقلة وشخصيتها قوية على هدوءها

اميرة : 18 سنة بنت ماشاء الله عقلها اكبر من عمرها بواجد وحلوة وراقية في معاملتها

المهدي : 16 سنة



عائلة مفتاح

مفتاح : راجل بصار (يمزح) بمعنى الكلمة يعني احدث النكت تلقاهن عنده وعنده القاء حلو جدا لهن , وحتى واخذ الدكتوراه في اختراع النكت >>>>> خخخخخ

سالمة : ولية مثقفة ومكمله قرايتها و هادية

ليالي : 16 سنة بنت هرجة ( ازعاج ) يعني لما تقعد في مكان و تحكي اتحس انه عشر اشخاص يحكوا مش واحد , بس اللي يميزها
هي طيبة قلبها وملقبة في العائلة بــ ( زحمة ) خخخخخ >>> لقب بنت عمي

انس : 14 سنة

رنا ورنيم : توأم 5 سنوات


عائلة خليفة

الاب خليفة : هو يكون زوج عمتهم نوارة وفي نفس الوقت قريب حنهم يعني يعتبر من العائلة

الام نوارة : ولية مرحة بمعنى الكلمة يعني حتى تفكيرها زي تفكير البنات و24 ساعة مع البنات مش عارفة هل تحب جوهن ؟
او انها تبي تعرف كيف يفكرن

غيث : 25 سنة شاب له شخصية قوية جدا ولبق في الكلام ( ماشاء الله ) وطبعا بما انه دمه من العائلة من الجهتين عنده ثقة بالنفس زايدة عن حدها

نهى : 21 سنة بنت هادية ومؤدبة ومثقفة لابعد الحدود عندها ذوق في حديثها وشخصيتها حلوة جدا يعني من البنات النادرات

معاذ : 17 سنة

ريهام : 11 سنوات بنت دلوووعة وماحد من خوتها يتحمل فيها شي وحلوووة






اما باقي العائلات ان شاء الله حنتعروفوا عليهن في القصة



><><><><><><><><><><><><><><><><><><><><


بنت المشايخ

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
بنت المشايخ
عضو شادها نت من الصبح
عضو شادها نت من الصبح


انثى عدد الرسائل : 9
العمر : 26
تاريخ التسجيل : 25/07/2009

مُساهمةموضوع: رد: "" انت وحدك سر وجودي ... وانا من غيرك اضيع ""   السبت يوليو 25, 2009 8:17 am




في منطقة في الطرف شوي من مدينة البيضاء يعني عند مدخلها الشمال الغربي وبالتحديد في اراضي عائلة منصور واكثر في حوش جدهم منصور
بين اجواء ضوايا الاعراس الملونة والخيمة الكبيرة اللي برا للرجالة واصوات البنادق العالية
ولمات الشباب من كافة الاعمار والرجالة في الخيمة اللي امقمعز ( جالس ) على الكراسي واللي على الارض

باختصار ( فرح منصور و فاطمة ) >>>>> العقبالكم

قبل الفرح بيوم

يوم التطريفة

عند الصبايا

كانن البنات اصواتهن عالية كانن توا غير وعين من النوم وطبعا كالعادة عركة على من اتخش للحمامات الاول

اميرة ( وهي خلاص صبرها نفذ وبعد ثانية حينسمع دوي انفجارها ) : شنو هالحالة ياربيييي

خلاص مليييت من بدري وانا انراجي والله مليت لاني ساكتة اللي اتجي اتخش قبلي

ليالي ( وهي مصحصحة وغاسله وجها ) : اعصابك ههههههههه والله كان تشوفي وجك تموتي ضحك احمرررررر ههههههههه

اميرة : طبعا , انت والانسة رتاج ديما خاشات اول وحدات لا واخرى تقعدن سنة , وعاد كان اسبحتن ( خذيتن شور ) الله ايعين اللي برى

ليالي ( وهي ماسكة يد رتاج اللي تضحك ) : هذا وجك ولا صوابع كرعيك ( رجليك
)
هههههههههههه , ( وتلتفت لرتاج ) هيا نمشو نفطروا اكيد ساحقين الفطور كله

اميرة ( وهي تقصد رتاج ) : طبعا انت بس شغلتك الضحك كيف الببغاء

مشن ليالي ورتاج متجهات لدار حنهن مع جيت عمتهم ( ناديا )

ناديا ( تحكي لاميرة ) : مازالن في الحمام ؟؟

اميرة : لا اخرى الحلوة نهى ( بنت عمتهم نوارة ) قلتلها طلعيهن خلتهن يفتحن وخشت هي وازرطت جوا

ولحقتها هناء ( هناء عمتهم بس صغيره من عمرهن عمرها 23 سنة )

جت امل اللي مشت اتجيب في منشفها : ها مازلت ؟ ماخشيتي !! , مش وقت واحد يراجي ( ينتظر ) بكل راه (ترى )

ناديا ( وهي تغمزلهن ) : توا انطلعهن لكن توا

ومشت وطقت على الباب

ناديا :نهى , هناء , بسرعة اطلعن امي ( حنهم فاطمة ) تبي الحمام

ردت نهى واخيرا : شنو؟؟

ناديا : سقدن ( بسرعة ) امي , امي , تبي الحمام

هناء : باهي ( حاضر )

وبقدرة قادر كان الباب مفتوح في ثانية

وانصدمن الحلوتين انه لا في لا حنهم ولا شي , وواخيرا خشت الاميرة ( اميرة للحمام ) وطبعا ماحطها في هالموقف الا دلعها

على قولتها ( مانحبش انخش للحمام مع حد ) حتى في اوقات الاضطرار لازم البروتوكول ماشي عندها

اما في دار المقعد

كانن البنات اللي ترد في دبشها (ملابسها ) وادواتها لشنطتها ( طبعا نظام فندق كل وحدة معها شنطتها وحتعرفوا ليش ) واللي راقدة

اللي واعيات هن :

ليالي , رتاج , نهى , اميرة , امل , منال ( خالت فاطمة ( العروس ) ) , مها ( بنت خال فاطمة ) وطبعا عمتهن هناء لانها صاحبة الحوش

اما اللي راقدة هي بس ندى

ممكن تستغربوا من تواجد منال و مها بس في الاعراس الناس يباتوا في حوش العرس بالايام

بس هذا مش مبرر بس العيلتين متقربات واااجد وحتى متناسبين مرتين





خشن اميرة وامل

واميرة متحلفتلهن على اللي دارنه ( سونه ) فيها

اميرة : ااااااااااه مافيش احلى من النظافة , الحمد لله اللي ربي دار المية ( الماء )

منال : الدور والبائي على اللي توا غير غسل نحن من بدريييي

اميرة : اس اس , راني حاقدة عليكن من غادي راه توا انخليها لكن هنا حرب الباسوس

مها( وهي تقصد ندى )
: توا هذي من جدها راقدة لاعند توا !! , ياعوينها وحق ربي , مع كل هالازعاج وماوعتش

امل : عندها وذان ولا سد مأرب ما تسمعش منهن

ندى : تتأفف وتطلع في اصوات على انها انزعجت

وهن ولا كأنه في انسان راقد ازعاج على اصله

خشن ليالي ورتاج اللي اكيد ماليات بطنهن ( والصراحة البنتين هذن ياعوينهن بمرحهن الدائم )

ليالي : اوووووووه الكونتيسه اميره طلعت من الحمام لا اصدق

اميره عطتها نظرة : تئتل الئتيل وتمشي فجنازته ( تحكي بالمصري ) والله كان في عفريتين في الحمام ماخلنيش انخش

وقبل لا ترد ليالي خشت عمتهن ناديا : هيا يابنات بسرعة افطرن عشان نبدوا في الحوش مع بعضنا وانكملوا بسرعة ( يعني يرتبن البيت )

وبعدها خششت راسها عمتهن امنة ( مرات عمهن فرج )

امنة : هيا هيا صبن لمن ( رتبن ) الحوش نحن امبدري واعيات كرعينا تكسرن

رتاج : باهي ياماما اسم الله علينا وخلاص

عدن عماتهن ناديا وامنة

رتاج : سبحان الله نفس الاسطوانه صبن لمن نحن واعيات من بدري من الساعة 7 , والمشكله تلقي الحوش نفس ماهو
نبي نعرف في ايش كانن ايديرن ( يسون ) من الصبح لاعند توا ؟؟

ليالي : كل وحدة تفطر في عويلها وتلم دبشم وتحكي مع الاخرى وكان هاه عاد دارن حاجة يغسلن عوايز ( الصحون ) الفطور

اميرة : ونحن اللي علينا انصبوا انلموا

طلعن البنات الواعيات كلهن يفطرن بعد ازعاج للي راقدان نين ( لين ) وعين وبعدها بدن في الحوش وقسمنه وحدات الحوش ووحدات الحمامات وهكذا

كملن كلهن شغلهن على ال12 ونص

وطبعا من العادة في الاعراس والمناسبات انه في الضحى ايسووا اكله شعبية اسمها ( مقطع او عصيدة )

بعد ما كلن البنات مشن وطبعا البعض ماياكلانش لانهن مايحبنش بعض الاكلات الشعبية >>>>>> وانا منهن خخخخخخ

ولعن الاذاعة وحطن اغاني وعلن

واللي ترقص واللي تغني

وبعدها طفن الاذاعة وتمن ( جلسن ) يدربكن (يطبلن ) بالدربوكة ( هي الطبلة تقريبا ) وايغنن وايزغرتن ويرقصن

والجو كله لما يخطم ( يمر ) واحد من الشباب وخاصة اشرف وعماد او انس ومعاذ والمهدي

يغننله انه العقبا لفرحه وعاد ردات الفعل تختلف اللي يضحك ويعجبه الموضوع واللي يسكت واللي يهدد بالضرب وغيره
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
بنت المشايخ
عضو شادها نت من الصبح
عضو شادها نت من الصبح


انثى عدد الرسائل : 9
العمر : 26
تاريخ التسجيل : 25/07/2009

مُساهمةموضوع: رد: "" انت وحدك سر وجودي ... وانا من غيرك اضيع ""   السبت يوليو 25, 2009 8:40 am



اما عند الشباب

ملاحظة :

يوم التطريفة هو اليوم اللي تحني فيه العروس يعني من زمان كانت العروسة تحني قدام الناس بس توا اغلب العرايس غيرن العادة يعني يحنن في الكوافير

وبعدين يجن للحوش وتكون في حفلة لهاليوم كأنه يوم عرس اخر بس في الحوش وتجلس ببساطة علي كرسي قدام المعازيم

انعودوا للقصة :

والضيوف كانوا يخشوا ( يدخلوا للخيمة ) اللي فيها الرجالة و الشباب بعضهم يجيبوا الشاهي والعصير للضيوف

والباقي كانوا معلنين حرب ( الخط ولوح ) وهي متفرقعات

كانوا يشروا كميات كبيرة طبعا لانهم برا المدينة

ولما يجوا يبدوا في الحرب وكان الجو حلو

اما عمهم فرج كان يطلعلهم كل وقت ويهزبهم وايقوللهم جيبوه

بس الكميات اللي عندهم ولا ذخائر حرب يعني مستحيل تكمل!!

وبعد ماخلاص تعبوا

قعمزوا ( جلسوا ) كلهم على الارض

سيف( وليد اخ امنة ( زوجة عمهم فرج ) ( وزكية زوجة عمهم صالح ) لانهن وببساطة خوات

( وهو يضحك وياللا ياخذ في نفسه ) : ههههههههه اسمعوا ياشباب ..... عندي لكم خطة

عبد الرحمن ( ويقعد قريب عيت عمهم عبدالله يعني مرات عمهم عبدالله ( فايزة ) هو ولد خوها ) : اس اس خاسر وايرقع فيها

, فزنا عليكم والعقبة للمرات الجاية

سيف : لا والله نحكي جد , غير اسمعوا بس

عماد ( ولف يده على رقبة سيف ) : احكي ياراجل ماعليك منه , شنو؟

سيف : اشرايكم بعد الغدا , لما نضاربوا اخرى نعزقوا وحدة من الخط ولوح في سيارة عمي فرج

عماد : اخرى يتآمر علي باتي ( بوي ) وقدامي اخرى , هي ياشبوب راك ماتعرفنيش ( داير روحه دلوع
)
خالد : لا والله صاح فكرة , من اول مالعبنا وهو منغص علينا وياريته غير الكبار قايلينله , يبي ايعقدنا وخلاص , عندي لكم فكرة

عبدالرحمن : ها , انت الاخر , انت منحوس ماحتى انجحت خطتك

خالد ( وهو ايمثل انه صباله يبي يضربه
)
عبدالرحمن : انبصر يارااااجل كنك انت ؟؟

معاذ : اه ياديني هاااه؟؟

سيف : تي خلوا الراجل يحكي وانت امغير توروا ( تثرثروا ) نظام صبايا ( طبعا مستمتع الاخ لانه مافيش بنت في المكان
)
خالد : اسمعوا , بعدين توا انقول له ياعمي نبي السيارة اندير ( اسوي ) بيها حاجة ولا اندرسا ( اركنها ) لك في الظل , وانحطها في ارض المعركة

سيف : تمام , سبحان الله اول مرة تقول جملة مفيدة صح

خالد : لااااااا اليوم شكلهم الشباب مرايفين ( مشتاقين ) لطريحة سممممممحة تمسح الكبد

وماردوش عليه لانه كان جاي يوسف و غيث و ناصر و شكلهم مش ناويين علي خير

وكان ناقص شلتهم المعتادة ( شلة العقلاء ) عبدالله اخ كل من عمتهم امنه وعمتهم فوزية يعني عم سيف ( ان شاء الله تكونوا فهمتوا

وفي نفس الوقت خال يوسف وناصر وعماد وطبعا ناقص العريس المسكين اللي تعب الشغل كله فوق راسه

ناصر : هيا ياشباب صبوا خلاص ماعاش في وقت , وانتوا بلا فايدة , عدوا بحتوا ( شوفوا ) الغدا الصبايا ايش دارن

سيف : مافيش حاجة تندار بعد مايحطوا توا انجوا انشيلوا القصاعي ( جمع قصعة وهي امممم هههههه مش عارفة مش صحن يعني اكبر من الصحن
)
غيث : انت واحد يحكي معاك ؟؟ لو يموت قدامك ماتصبي ( ويلتفت على الشباب ) هيا ياشباب علي الاقل بحتوا اللحم ايش شكله

مجاملة لسيف لانه مستحيل يقدر يخش جوا عند البنات يعني ممكن بس يكون برا وياخذ من الشباب بس يخش ( يدخل ) لا

طبعا لأنه الصبايا ديما يغلطن في تقسيم اللحم ولازم ايكون واحد مشرف عليهن وهذي مهنة بلا منازع ( خالد

وبالذات عاد فرح خوه

وصبوا خالد وعماد ومعاذ اول , لانهم المعروف ديما عليهم حاجات العزايم وكل حاجة شور الرجالة

وفي نفس الوقت يعرفوا كيف يركبوا ( يستعجلوا ) على الصبايا



اما عند الصبايا

كانن البنات ايوتن في الغدا

ندى و امل واميرة ونهى

كانن موتيات ( مجهزات ) السفر ( جمع سفرة وهي الصينية ( بالخليجي ) الكبيرة ) ويحطن في اللمسات الاخيرة

وطبعا اللي يوتن ديما ايكونن لابسات اوشحتهن ( حجابهن ) لانه في مكان الحط وخاصة في وقت الحط

الشباب ممكن ايخشوا ( يدخلوا ) في اي لحظة

وكانن في هاللحظات يحكن في موضوع بالنسبالهن شيييق بكل ( جدا )

امل : هههههههههه والله خطرتي علي اللي داراته ليالي من يومتها

ندى ( بابتسامة ) : شنو؟

امل : ليالي ياحنه دايرتلك في المدرسة عركة طويلة عريضة مع عيل (ولد ) عشان حاكي على البراعصة كلام مش تمام

اميرة : اهاااا والله خلاص لما حكتها لنا انا خلاص بطني وجعتني من الضحك

امل : والمشكلة اللي تقهرك انها ماتعرفش اتناقش , قلتلها غير شوهتي سمعتنا على الفاضي
قالوا بنات عيت منصور جالطات ( لسانهن طويل ) بلا فايدة

اميرة : اها مشت العركة كلها صوت عالي وكلام بدون فايدة , قلتلها ااااه بس لو كنت مكانك كنت رديت عليه بكلمة وحدة وبهدوء استفزاته

امل : هي بس لو قالتله انه ديما الصقع ( كلمة عند الشباب مشهووووورة يعني غير عادي ) الناس يكرهوه

ندى : البراعصة هم البراعصة , ماعنده مايقول لو يسأل هله حيقولوله البراعصة احسن ناس لكن هو مازال مش فاهم

نهى ( اللي كانت اتابع في الحديث من البداية بصمت ) : انهن الموضوع ياقبليات , كلمة فصل , اللي مش برعصي فاته الجو كله

اميرة : سبحان الله من القبلي توا ؟؟


وفي نفس الوقت خشوا يوسف وخالد و غيث

الشباب : السلام عليكم

البنات : وعليكم السلام

خالد : ها شخبار الغدا ؟

نهى : نحن كل حاجة تمام مازال المشروب بس انت بحت للسوايات

خالد : اوكي , بس ها يا امل انت عارفة لا زم يقعد في سفرتين زيادة

امل ( وهي تأشر على سفرتين في الطرف ( : اها اوكي هذن

وبعدها خشوا عماد ومعاذ واشرف ومصطفى ( اخ عبد الرحمن )

عماد : قالك مرة في واحد خش مع الباب طلع مع الروشن ( الشباك)

شلته المطيعة قعدت كلها تضحك

اميرة : هاهاها ماتضحكش

عماد : وانت اشحمى رزك؟؟ واحد يحكيلك

اميرة ( اللي كانت متعقدة اصلا وحتعرفوا قريبا ليش ) : عطاته نظرة وعدت ( راحت )

ناصر : اووووه اصطيف امتى جيت ياراجل شخبارك

مصطفى : تماز ( كلمة هبلة للمراهقين بمعنى تمام ) توا هلي كلهم جوا بس انا سوبر مان اول واحد خش

عماد : وين ندووش ؟ صديقة عمري

اميرة : توا غير كانت قاعدة مش عارفة وين عدت

ناصر : خلاص ياشباب بلا حكي ماعاش في وقت ابدوا جيبوا في القصع

وبدا الشغل وطبعا هذي اثقل فقرة في الغدا تكون زي المعركة تماما
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
بنت المشايخ
عضو شادها نت من الصبح
عضو شادها نت من الصبح


انثى عدد الرسائل : 9
العمر : 26
تاريخ التسجيل : 25/07/2009

مُساهمةموضوع: رد: "" انت وحدك سر وجودي ... وانا من غيرك اضيع ""   السبت يوليو 25, 2009 8:50 am


في وقت الحط

وكالعادة

عدى موضوع الحط وبأمان من غير ما واحد من الشباب يرفع صوته على البنات بدون قصد واتصير قصة
وخالد حط اللحم في القصاعي وشالوا الشباب للمربوعة والخيمة

وطبعا الرجالة في الصبح مش واجد زي الليل لان العشا في الليل يعني اللي قاعدين بس الهل والانساب
وكالعادة الشباب ياخذوا السفر الزايدات

بعد الغدا

البنات ودن السفر للكوجينا ( المطبخ ) عشان يغسلن الشغالات
وهن برمن ( رتبن ) الحوش وبدن في اللبس ليوم التطريفة

ملاحظة :
عرس منصور وفاطمة مش زي الاعراس الليبية العادية وهذا طبعا بسبب انهم اولاد عم
يعني صعب ينقسموا الى هل عريس وهل عروس والمقصود انه المفروض
يكون في يوم عرس للعروس وحدها وثاني يوم يوم عرس العريس وطبعا هو اليوم اللي ياخذ فيه العروس
بس هم دايرينه يوم للعروس ويدخل العريس واليوم الثاني وهو يوم الصباحية هو يوم العريس

لبسن البنات واخيرا

وطبعا بدون تدخل كوافيرا لانه اليوم حيكون بسيط في الحوش

واليوم هذا خاص بعائلة صالح هل فاطمة ( العروس ) اكثر من عائلة عبدالله

لانه امس كان يوم عائلة عبدالله وكان اليوم اللي يشوفوا فيه المعازيم الاشياء اللي جابهن العريس للعروس ملابس وذهب وغيره

لبسن البنات وكلهن كانن ماشاء الله جميلات واخر اناقة لان عيلتهم اصلا مشهورة بالاناقة

وطبعا كانت الاجمل وبدون منازع ندى

اللي كانت لابسة لبسة اكثر من هادية

كانت لابسة بودي وردي له ربطة على الرقبة وعريان لنص الظهر

ومن قدام مفتوح بس معاه توب من جوا

وقونا ( تنورا ) قصيرة تقريبا لنص الركبة لونها ابيض وفيها ورود وردي وبيج

وسندل وردي هاااادي

وكانت دايره مكياج هادي يعني اكثر شي امركزة على عيونها بس قلم واي شادو خفيف وردي

وروج خفيف وقلوس طبعا لانها مخلية المكياج الاصلي ليوم العرس

وكانت باختصار طالعة تجننننننن

وكان تقريبا اغلب البنات سروال برمودا وقونات

بعد ماكملت ندى وكانت من اول المكملات اللبس قررت تمشي

للمربوعة ( المجلس ) _ واللي خذنها الصبايا عشان المعازيم _ تشوف اذا ناقص في حاجة تبي ترتيب او تنسيق

وهي في الطريق شافت مريم

ندى : مريم .. خلاص الرجالة فضوا المربوعة ولا مازال

مريم : لا كل حاجة تمام .. توا غير جابوا الكرسي اللي تبي اتقعمز عليه فاطمة

ندى : تمام .. يعني مافي حد

مريم : لالا اطمني .. توا غير كنت غادب انجيب في مالك من محمد ( راجل مريم )

ندى : تمام .. ماشية نبرم عليها اكيد حوسوها .. وقتلك كان شفتي امل قوليلها تبيك ندى غادي

مريم ( وهي تسكت في مالك ) : تمام

خشت ندى للمربوعة

و تمت اترتب في المخاد امتاعات الصالون في مكانهن

وكانت تدندن بأغنية ياغلى لصابر الرباعي

وهي مندمجة سمعت صوت رجالي

والتفتت كانت تبي تهرب بس غيث كان اسرع منها وخش

في البداية مافطنلهاش لانها كانت في زاوية المربوعة

ولما التفت لقاها متصنمة في مكانها ونظرة الرعب في عيونها

قعدت لثواني تحت تأثير الصدمة كانت تفكر تهرب

بس تدور في مكان ثاني غير الباب اللي هو جنب غيث

يعني لو طلعت لازم اتمر عليه وايقابلها

وبعدين فطنت لروحها

واضطرت تهرب من جنبه

اما غيث كانت الصدمة اكبر من انه ايفكر في اي فكرة

ممكن لانه شافها بالشكل اللي ماتوقعش ايشوفها بيه ابدا

بس فطن واخيرا لروحه لما كانت جنبه بالضبط

غيث ( وهو مغمض عيونه ويحاول يكتم و يظهر العكس فقال بلهجة ساخرة ) : شكلهن كاثرات الصدف الايام هذن

اما ندى كانت تهز ف راسها كأنها مش مصدقة انه غيث يحكي في الكلام هذا

وكانت تبي تكمل طريقها وعيونها بدت تدمع

غيث وهو معطيها ظهره

غيث : ندى !!

ندى وقفت والتفتت عليه كأنها ماتقدرش اتجاهله

غيث : ياريت معاش انتلاقى معاك مره ثانية .. بصدفة او غيرها

ندى ( وخلاص ملت من الصمت في الفجر وتوا ) : ولا انا فرحانه باللي يصير بس نوعدك انه حتى اسمي معاش تسمعه

وعدت تجري وهي خلاص تبي تنفجر

اما غيث كان مازال امصبي في مكانه وحس انه ضعف خلاص

وانهارت كل القوة والقسوة اللي كان يمثل فيها وبدون ومايفطن لروحه قال

غيث : ندى

بس ندى اللي سمعاته حتى لما بعدت مالتفتتش ولا وقفت استمرت تجري

حس غيث بالضعف لانه استسلم حتى ولو بعد مدة كافية لنفسه

وعزق روحه على كرسي فاطمة وهو يأنب في روحه ليش خش جوا اصلا



اما جوا عند ندى فكانت خاشة وهي تحاول تواري

لكن اول ماوصلت للباب اللي يفصل بين المربوعة والحوش لقت امل في وجهها

وامل من ملامح وجهها فهمت كل القصة

لانها تعرف بالضبط ايش اللي يقلب حالها بعد ماتحسنت بعد ماكانت في الفجر نفس الحالة

وهي انها قابلت نفس الشخص

ندى ( وهي تمسح في دموعها كأنها تقوي في روحها واتقول تعودي ) : اتوقعي ياامل يحسابني اني نتلاقى معاه بالعاني !!

امل : خلاص ياندى مامليتيش ؟ انسي .. لو كل ماتلاقيتي معاه ايصير هكي معناها حتنعميي

ماردتش عليها ندى لانه اميرة كانت جاية وكانت حتى هي تجنن

اميرة ( وهي فطنت لعيون ندى وتقريبا عرفت القصة لكن تظاهرت انها مافهمتش

مش عشان حاجة لانهن مايكتمنش عليها في شي بس عشان اتنسي ندى ) : هيا يابنات مازلتن هنا

حتى المعازيم بدوا ايجوا وبعد اشوي ينقلنهن هنا , ( والتفتت على ندى ) بعدين راه عماد قالب عليك الدنيا

وايقول وين خطيبتي نبي انشوفها قبل يجن الصبايا

امل : لالا حي علينا الامير تشارل طلب رؤية الساندريلا يا الهي

اميرة : يععععع مالقيتي اتشبهي الامير تشارل الا بعماد الشين

قالت جملتها على خشت ليالي ورتاج

رتاج : كنه ( اشفيه ) خوي ياحنه وانتي ديما نازلة عليه

اميرة ( وهي عطتهن بنظرة ) : هيا يابنات نمشوا

اما ندى مع ذكر عماد وعركة البنات حاولت اتناسى موضوعها ومشت مع البنات لانه مازال وراهن معارك

مر يوم التطريفة بخير وسلام

وما جا الليل الا والبنات متكسرات

والشباب ظهورهم تكسرن

من الشغل

في الليل

لما عدوا المعازيم وفضا المكان وعاد كما كان

بدن البنات وحده وحده بلبس بجامات النوم

وغسل الوجه من المكياج

وطاقة زيروا بس الشغل اللي مازال ون هاندرد برسنت

على الساعة تقريبا 2 ونص في الليل

كانن الصبايا كلهن على فراشاتهن راقدات

اما البنات توا غير بدا الجو عندهن

كانن في الحاجر ( الحوي ) وكانت كل وحده ماسكة فراش وامقعمزه عليه ( جالسة )

طبعا حاجزاتهن لانهن يرقدن بعد الفجر وايكون كل الفراشات بح

اما الشباب فكانوا نفس القصة سهرانين برا

كانن البنات مقعمزات ودايرات حلقة ويلعبن في لعبة الصراحة والجو حلوووو ومسقع كانن مجمدات بس عاجبهن الجو

وقررن انه يكون في اللعبة عقاب واللي تنحرج من السؤال وماتجاوبش

وطبعا كان السؤال من سوء حظ اميرة في الاول

وسألتها ندى

ايش اكثر موقف ندمتي عليه في حياتك؟

والثانية كانت نهى

وكان السؤال

جرأة مش صراحة وطلبت منها ليالي ترقص خليجي

وهي ماتعرفش

فاضطرن الحبيبتين يصبن للقيام بمهمة شاقة

وهي انهن ايديرن حليب للشلة

لانه السهرة لازم فيها حليب


يطلبن منها طلب واتنفذه



وهن يلعبن
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
بنت المشايخ
عضو شادها نت من الصبح
عضو شادها نت من الصبح


انثى عدد الرسائل : 9
العمر : 26
تاريخ التسجيل : 25/07/2009

مُساهمةموضوع: رد: "" انت وحدك سر وجودي ... وانا من غيرك اضيع ""   الأحد يوليو 26, 2009 5:05 pm


مشن هن الاثنين للكوجينا ( المطبخ )

وحطت نهى الشاهي على النار

اميرة : تعرفي نجك لي ( كلمه تدل على الحب بمعنى ربي يخليه ) كاظم عنده حفله الخميس الجاي

نهى : صح وين ؟ على اين قناة ؟

اميرة ( وهي تمشي جاي وغادي ) : اكيد على روتانا وين يعني على قناة ليبيا ؟؟

نهى : باهي اعصابك ؟ ... وبعدين كنك ( اشفيك ) ماشية رادة !!

اميرة ( وهي تبتسم ) : نبي الحمام ... هههههههههه

نهى ( مسكت العصا امتاعت المكنسة ) : عدي ياحمارة خشي للحمام ... وانت كيف البنات الصغار

اميره ( وهي تضحك وتجري ) : باهي

مشت اميرة للحمام

وكان الحمام قريب يعني لو تحكي بصوت عالي تسمعها

اميرة : نهى نبي نسألك سؤال ؟؟

نهى : عطك داء .. وانت الذوق في جهة وانتي في جهة واحد يحكي من الحمام ؟؟

اميرة : كذا بلا فلسفة وجاوبيني

وفي نفس الوقت خش خالد للكوجينا

خالد : بسم الله ايش جيبك هنا ؟

نهى ( وهي تضحك على شكله ) : انتفرج على التيليفزيون ... شن اندير يعني ؟ اندير في شاهي

اميرة ( وهي عند باب الحمام ) : خوك غيث هذا شنو قصته ؟

هو صح من ناحية ايهبل ايهبل ... بس انحس فيه عنده سر

عرف خالد اميره من صوتها .. وكان يقدر يسكتها ..

بس حب يخليها تكمل كلامها .. خاصة وانها تحكي على شاب من العائلة

نهى ( وهي مستغله فرصة انها مش عارفه انه خالد قاعد ) : كيف يعني ؟ شخصيته مش حلوه

اميرة : بالعكس !! حشى وكله هو احسن واحد في العيال كلهم .. مش كيف فلان وليد عمي السمح اللي عنده سيارة كامري

هنا تغير وج خالد لانه هو الوحيد اللي عنده كامري في عائلتهم

نهى ( وهي ندمت انها جرت اميرة في الكلام .. كأنها ماتعرفش طوالة السانها )

: لالا .. غيث لا عند سر لا شي لكن هو طبعه هك من عند ربي

ولما وصلت اميره لباب الكوجينا قال خالد متقصد يقهرها

خالد : عارفة انك احسن بنت عمه في العالم؟؟ .. مش كيف بنت عمي الهبله اللي عندها السان يكسي ليبيا كلها

ولما سمعت اميره صوته كأنه اميه بارده انكبت وعليها وتمت اتكذب في روحها واتقول لالا ماسمعنيش

خالد : ايسد الشاهي يبوا منه حتى الشباب ؟؟

نهى : لالا واجد يسد استنى اشوي وتوا نعطيك نصه

اما اميره كانت قاعده وراهم والود ودها تخنق خالد لانه كان يصنت فيها وهي مش عارفة

اميرة ( وكأنها ردت طفله بحركاتها ) : سبحان جو الكوجينا ... بكل طلعت منه عادي .. بس مش عارفة توا يخنق

اما خالد كان يبي يضحك بس ماسك روحه

ونهى على اعصابها لانها تعرف اميرة فلامه ( تخبص ) في الكلام وممكن اتقول كلمه اكبر من راسها

خالد : عاد عارفته ليش يا نهى ؟؟

اميره ( وماخلاتاش ايكمل كلامه ) : انت ليش اترد علي اصلا؟؟ ايش دخلك؟

خالد ( وهو بكل بروود كأنه يقهر فيها ) : اصبري .. وانتي ماعندكش صبر ..

من يحكي معاك ؟ .. انا كنت نبي انقول عارفه ليش يانهى الشباب يبوا الشاهي ؟؟

لاننا قاعدين نحضروا في فلم خطيييير بكل

حست اميييرة بالاحرااااااج ووجها تما احمررر

ونهى عطتها بظهرها عشان ماتحرجهاش

اما خالد عاجبه الجو لانه هو المنتصر

وعشان مايحرجهاش زياده غير الموضوع مع انه متعود هو على العرايك مع اميرة

خالد : شخبار بنت عمك ؟؟ .. شسمها ؟؟ .. ايوة هدى

نهى : تمام .. تعرف والله ديما تسأل عليك

خالد : والله لي زمان ماكلمتها بس ان شاء الله توا نكلمها .. تعرفي الفرح وقصة .. وديما اغلب الشغل علي العبد لله

اميره خلاص حاسة روحها مستكرده في المكان ومنبوذه وانه خالد لما جا لحس الجو كله

لو اتقيسوا درجة حرارتها تلقوها الف درجة مئوية

ومشت من جنبهم وعدت للشيشمه ( الصنبور ) وحلتها على اقوى شي وشربت اميه اتبرد على روحها

وملت اخرى كأنها تبي تشرب اخرى

وبعدين دارت ( سوت ) روحها تبي اتحط الكبابي ( الاكواب ) في السفره وحطت معاهن الكباية اللي فيها المية

وحطت السفره على الطاوله بعدين خذت الكبايه وقربت منهم وكأنها مندمجة في الموضوع

ولما تمت اقريبه من خالد

دارت ( سوت ) روحها التقطت ( تخرطفت ) وكبت الميه المجمده كلها على دبش خالد

وخالد من كثره ما الميه امصقعه قعد يشهق

اما اميره على طول عدت تجري للبنات وهي تضحك بصوت علي كأنها تقهر في خالد

وهي تسمع فيه يتحلفلها
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
"" انت وحدك سر وجودي ... وانا من غيرك اضيع ""
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» مراد مغني لـ"النهار": "نحن أيضا لدينا كلمتنا في كأس إفريقيا"
» بنكراد:"السرد النسائي او الفحولة المسترجلة"
» "عقدة البدري" تهدي الحدود اللقب الثاني
» زوج ساندرا بولوك يتحدث عن ملابسات "الخيانة"
» █░ «« قصـــة حيـــاة الجنتـــل الأسمـــر " تري هنري " »» ░█

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
بنات ليبيا :: :: المنتديات الأدبية :: :: منتدى القصص والروايات-
انتقل الى: